رمضان ع الباب! - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: كل ما لا تستعمله زوجتي (آخر رد :نبيل عودة)       :: ((للدموع المتجوًلة تصورات))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: ( (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: الديوان حروفي (آخر رد :عبدالرحمن المري)       :: دعاء الصباح (آخر رد :عبدالرحمن المري)       :: مجموعة سفر إلى الجسد الآخر للشاعر عبدالله بيلا (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: رمضان ع الباب! (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: لِمَن أسْكُبُ خَوُفِي ..!! (آخر رد :طَارِقْ الزَهْرَانِيِ)       :: يـــ اللـه (آخر رد :شوق عبدالعزيز)       :: كلَّما ذكرتُكِ...كلَّما ذكرتُك..! (آخر رد :فاطمة منزلجي)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا أَدَبِيَّة > ذَاكِرَةٌ بِلا صَهِيل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-25-2019, 09:12 AM   #1
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


رمضان ع الباب!

رمضان على الباب!
فابتسم،واغسل قلبك بالرحمة،والمصافحة،واعتذر، وصافح ،وهلل لمن عاديته،وادعوه إلى قلبك،ولا تتكبر ،وتتجبر على فقير تذله، فآنسه وأطعمه،واكسه كسوة حسنة،واشتر اليوم فيه ليلة من الليالي بألف شهر،فأوله رحمة،وأوسطه مغفرة،وآخره عتق من النار
فلا تتخيل أن يمر آخر عليك،فتهمل الشيء ،بالأشياء..
فعمرك ليس بيدك،وساعة قبض الروح،ليست بيدك،فاغتنم ساعات البركة،بساعة بركة شهرية،تأتي ،ويأتي بها الله جل جلاله،أنت فيه المنتصر،والجائزة بعيد،ليس ببعيد،يجزى به،والجزاء لربي العالي في ملكوته،وخزائنه الكثيرة العدد،وأنت الضعيف،ولست الغالب،من يغلب هو الله...
مهد لك طريق العبور إليه،فخاب من دس في لعابه،الإلحاد،فعند الموت،تشخص الأبصار،فلا أب ولا أم،ولا ولد،ولا صاحب،فأنكر ونكير يسأل،وأنت في ضيق..
وغيرك في جنان
أنت في عسر
وغيرك في يسر
أنت في لهيب
وغيرك في معتدل لاصيف ولا شتاء
أنت الوحيد،وغيرك مع الحبيب المصطفى
أنت الزائل الذليل المهان
وغيرك في استضافة أبدية مع الرحمن
أنت في الجحيم
وغيرك في مراتب النعيم
أنت تصطلي بالنار
غيرك في آرائك وسرائر وفاكهة مما يشتهون
أنت لا أنت ولا أصل ولا فصل سوى التقلب على النارين
وغيرك في كؤوس من خمر لا يسكرون،وحور عين ،وما يشتهون..
أنت في النار والجحيم
وهم في جنة ينعمون...
حدائق وأترابا وعيون...
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 04-26-2019, 09:16 AM   #2
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


دون أدنى الشعور!

استوقفتني بصوتها،بصراخها الصامت العالي بالفقر بالحاجة بالعوز،نظرت اليها،وهي المنقبة،بكفوفها السود،التي ترفعهما للأعلى،وهي الجالسة بعمرها ،وبالشيخوخة التى تتخطى الملامح،وتعبر بكهولة الجلوس المرير على طرف ،وزاوية معدمة ،على الأرض،بين أكوام كتل من اللحم،والمحلات المترفة الغنية!
والله والله عشر أولاد،لامعين لهم إلا الله..
صدقيني "مافي لقمة ياكلوا"!
عشرة !"الله لايرحمني إذا عم أكذب"!
تسمرت في مكاني!
صخب المارة في ليلة خميس ،وصباح عطلة عيد ،بسعادة مجلجلة،بثرثراتهم ،وتواجدهم على أطراف المحلات،على الطاولات،المصفوفة المرصوصة،بأفخم الأطعمة ،والشراب،وحتى دخان السجائر،والآراكيل،وأنواع الحلوى،والألبسة التي تغطي مرايا المحلات المجاورة،التي تكتظ بالألبسة،دون الناس!
لم ألتفت يمينا أو يسار،حشرت رأسي بالحقيبة السوداء،فتحت السحاب،أخرجت قطعة نقود،من النقود التي بحوزتي ،من أمي الحنونة،والتي تخصصها لي كل أول شهر،وكالعادة لا يذهب بركة أولها إلا لمحتاج،ودون تخطيط،وتنفيذ،وبقصد مني!
تطلعت إلى عينيها،حدقت بها،وحدقت بي، اقتربت وهمست بأذنها،ادع لي ،وللبنات..
قالت"الله يرحمك،ويسعدلك الياهم"!
التفت ،فوقع نظري إلى الجالس على الطاولة،ويغرق هو ،وغيره بمالذ وطاب..
نظرت إلى فلذة كبدي،وقلت لها:"يؤلمني ،وأكثر ما يؤلمني،أننا نحن!!!!
لم تنبس ببنت شفة،وهي التي كانت ،ودائما تنهرني،وتقل لي ماما،بتصدقيهم؟!!!
لم ألتفت يمنة أو يسرة.
وغصت ،وغصصت في صخب قدوم الشهر الفضيل الذي لم يبق على قدومه إلا أياما معدودات،والناس التي تغوص ببحر وفرح استقباله،من طعام وشراب،ولباس،والسوق في حرارة ليلة وصباح عيد.
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 04-26-2019, 09:37 AM   #3
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


إذا لم تعلمك الحرب درس الفقر،ودرس الشعور،ودرس الاحساس بالآخر،فقد خسرت الحياة.
فالحرب،وآثارها زادت الطينة بلة!
وزادت بالترف،وزاد باللامبالاة!
وزادت بالسرقات!
وزادت بالوجع!
وزادت بقنص اللقمة،من فم الآخر!
وزادت بالسلب والنهب،"بكل مايحمله جيبك ،والحقيبة،بما خف حملها ،وثقل،بيد السارق الذي يأتي على "الموتور"بسرعة البرق ،ويقنص المحفظة،بما حملت،ولا يسأل عن أهمية أوراقك الثبوتية،ويتركك في فجيعة "الفقد والسرقة"،تعلو ،وتعلو ببحة،وحشرجة الصوت،بصوت إغاثة!
لا تتقن فن التعبير في لحظة جزع وخوف،بالشارع،المكتظ بمن حولك،الذين أثارهم صوتك!
والآخر الذي غاب بلمح البصر ،وغنيمة بما غنم!
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 04-26-2019, 10:03 AM   #4
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


لا شيء تغير!
قبل الحرب ،وبصباح العيد كنت تسمع!
أن الفقير قد سلب من يدك ،كيس أضحية،وتقول "نصيبه"وترجع بكفي حنين،وبحنين تهمس ،تغير فقط اسمه،فكل واحد من اسمه نصيب،والأسم الكل والواحد والجمع وبالفرقة ،عند التوزيع"الفقير" فلا يهم لمن ذهبت قطعة اللحم!
وبعد الحرب أيضا الحالة لم تتغير،ولكن بسلب ونهب وسرقة،وسرقات في عز النهار،وأمام ،وعلى مرأى الجميع،بالشارع المكتظ بالناس!
لا شيء تغير ،قبل الحرب،وبعد الحرب!
إنما النفوس في مرض!
وتحتاج إلى علاج طويل الأمد.
أين الفساد؟!
يا ليته يجتز ، ويقص بمقص الرقيب،والرقيب يكون في صحو الضمير!
ولكن "أين بات الضمير يقيم"!
نبحث عنه،فلا نجده في الخفير،ولا حتى شرطي المرور؟!
ولا حتى بحاجز عبور!
ولا حتى عند الموظف،بدائرة حكومية!
أين هو هذا الضمير؟!!!
أين يغيب؟!!!
ولماذا هو في غيابه المستمر المقيت؟!!!!
لعلنا نجده ،في هذا الشهر الفضيل؟!!!
ربما،فنشتاقه،ونشتاق رؤيته،وتقبيله،ليمر علينا مرور العفة والكرم،ولو كان فقط"في شهر الخير"!
هلا بالضمير!
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 04-26-2019, 10:17 AM   #5
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


وأول ما أود رؤية الضمير!!!!
في ضمير موظف البنك!!!
نعم في رأس هذا الذي يعد "الفلوس"بالعداد!!!
والعداد لا يخطىء!!!
هذة الألة الجامدة،والعقل المفكر،الذي يعد النقود،عدا ونقدا لا يخطىء!!!
ولكن هذا ،وهذة التي من لحم ودم،تصر لك"الحوالة"!!!!
وبمطاط،تصر،وتور لك بحقك!!!!
تخرج،وقد تكون، قد قضمت،أو قضم"الفراطة"!
عينك كنت بعيني من لحظة"الأمين"!
وبعد برهة أنت آلة!!!!
والآلة من لحم ودم!!!!
فالله المستعان،وعلى الله العوض!!!!
ولكن ماوجدت الضمير إلا في "رجل وآلة الصرف والصرافة"!
ربما في القادم من الأيام،يستنسخ الضمير!
كما سمعت عن خبر استنساخ جنود المعارك،كي لا يكون لهم لا أصل ولا فصل ،ولا أحبة تبكي عليهم أثناء الدفن!!!!
على شاكلة "النعجة دوللي"!
أستغفر الله العظيم الحي القيوم..
فعلا بقينا وعشنا،وسوف نعيش بالباقي من عمرنا وأعمارنا،نبحث عن"الضمير"!!!

ربما غدا ،ونجده في عقول"المجانين"!!!
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 05-12-2019, 01:19 PM   #6
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي

فاطمة منزلجي غير متصل


ذكرتني النقطة الزرقاء..
أن لدي مشاركة هنا!
عجيب أمري!
وعجيب أمركم أيضا؟!
لقد مات ،وشبع موتا...
ونأتي القبر،لنرش عليه"المنثور"!
في رمضان!
أين أنت يا الرحيل،من هذا الزمان،والمكان؟!
لقد عرش عليه العشب،ونما طويلا طويلا..
ومازلت النائم في سبات..
هنا قبري!
وهنا موتي!
وهنا حتفي!
ولكن مللت الصمت!
فخرجت لأتنفس "رمضان"!
في موقع آخر!
لأنسى الموت ،والحرب،والصمت،و"الأموات"!
وسأعود حتما!
"إلى مرقدي هنا"!
ولكن صدقا "هل سأضيع ،مثلما ضعت عن قبر أبي"!!!
فالعشب عرش في الحرب!!!
ونبت العشب،بالعشب!
وضاعت معالم القبر!
فاسألوا أهل الذكر!
"هل يحرم ،وتحرم علي زيارة القبر"!.
فاطمة منزلجي غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:09 PM.